نور الأئمة عليهم السلام
اهلا ومرحبا بالمؤمنين والمؤمنات في هذا الصرح الأسلامي والأيماني موقع نور الأئمة عليهم السلام


نور الأئمة عليهم السلام رمز ايماني يمثل الثورة البطولة الشهادة والتضحية من اجل الحق ومجابهة الظلم والظالمين
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
رحم الله من قراء سورة الفاتحةالمباركه لاأرواح المؤمنين والمؤمنات تسبقها الصلاة على محمد وآل محمد آللَّهُمَّے صَلِّے عَلَى مُحَمـَّدٍ وآلِے مُحَمـَّدٍ بسْمِ اڶڶّہ اڶرَّحْمَنِ اڶرَّحِيمِ ۞ اڶْحَمْدُ ڶڶّہِ رَبِّ اڶْعَالَمِينَ ۞ اڶرَّحْمنِ اڶرَّحِيمِ ۞ مَاڶِڪِ يَۈْمِ اڶدِّينِ ۞ ِإِيَّاڪَ نَعْبُدُ ۈإِيَّاڪَ نَڛْٺَعِينُ ۞ إهدِنَا اڶصِّرَاطَ اڶمُڛٺَقِيمَ ۞ صِرَاطَ اڶَّذِينَ أَنعَمٺَ عَڶَيهِمْ غيرِالمَغضُوبِ عَڶَيهِمْ ۈَڶاَ اڶضَّاڶِّين ۞
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أقوال الامام الحسين عليه السلام
الجمعة نوفمبر 10, 2017 2:06 am من طرف نور الأئمة

» قصة استشهاد سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام
الخميس مارس 02, 2017 11:01 am من طرف نور الأئمة

» استفتاءات
الإثنين فبراير 13, 2017 7:02 pm من طرف نور الأئمة

» حقيقة الروح الإنسانية مقال مستل من كتاب الفقه/العقائد للإمام الشيرازي الراحل أعلى الله درجاته
الإثنين فبراير 13, 2017 6:10 pm من طرف نور الأئمة

» الإمام الصادق عليه السلام ودوره في الإصلاح العام
الإثنين فبراير 13, 2017 11:56 am من طرف نور الأئمة

» شهادة السيدة الزهراء عليها السلام: مظلومية ومواقف وجهاد
الإثنين فبراير 13, 2017 11:17 am من طرف نور الأئمة

»  اروع ما قاله الامام الحسين علية السلام
الأربعاء أكتوبر 12, 2016 1:04 am من طرف نور الأئمة

» دعاء وخطبتي الإمام الحسين عليه السلام يوم عاشوراء
الأربعاء أكتوبر 12, 2016 12:13 am من طرف نور الأئمة

» الليلة المباركة .. ولادة الإمام الحجة عليه السلام
الإثنين مايو 23, 2016 11:28 am من طرف نور الأئمة

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

 المراقد والمزارات المعروفة في مدينة الكوفة المقدسة / الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الأئمة
المدير العام للمنتدى
avatar

عدد المساهمات : 218
تاريخ التسجيل : 15/10/2010

04022015
مُساهمةالمراقد والمزارات المعروفة في مدينة الكوفة المقدسة / الجزء الثاني

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

5}– التعريف بمدينة الكوفة:
ما أعظم تاريخ مدينة الكوفة المقدسة:وما أجل ما سطرته هذه المدينة العراقية العريقة من صفحات،وما أبقته من أثار روحية وأدبية وعلمية لا تنسى، مدينة الكوفة أول مدينة بعد الطوفان استقر فيها نوح {ع{، وهي من المدن الإسلامية القديمة وكانت تعرف قبل الإسلام بسورستان ولكن بعد إن سكنها العرب سموها بالكوفة ومعناها المكان المستدير من الحصى والرمل. وهي ملتقى طرق المسافرين فهي تتوسط العراق وتقع أيضا على نهر الفرات الأوسط ، لذا ازدهرت حركة التجارة والنقل فيها وذاع صيتها بعد انتشار الإسلام وخاصة بعد إن اتخذها الإمام علي ابن أبي طالب {عليه السلام{، مركزا للحك
م .
وأصبحت الكوفة من أهم المراكز العلمية والثقافية في العالم الإسلامي فمن أوائل المدار الفقهية برزت مدرسة الصحابي عبد الله بن مسعود والذي أرسل إلى الكوفي ليقضي بين الناس ويعلمه أصول الدين, ولكن الكوفة وصلت إلى أوج شهرتها في زمن الإمام جعفر الصادق الذي نشر علوم أهل البيت الأطهار{عليهم السلام{، فقد تخرج من مدرسته أكثر من أربعة ألاف عالما ومنهم جابر بن حيان والذي كان يسير في شوارع الكوفة وهو يقول كل العلم من آل بيت محمد {صلى الله عليه وسلم }. والكوفة هي ثاني مدينة مصرة في الإسلام بعد الفتح الإسلامي ، جمجمة العرب ، ورمح الله وكنز الإيمان، دار هجرة الÙ
�سلمين، عاصمة أمير المؤمنين {عليه السلام} وفيها شيعته ومحبيه وأنصاره ، المركز الزاهر للعلم والحضارة الإسلامية .
* * * * * * * * * * * *
6} – للكوفة موقع استراتيجي مهم :
الموقع الجغرافي الهام الذي تتمتع به مدينة الكوفة المقدسة فإن الحركة التجارية قد نشطت بسبب كونها مركزا دينياً وسياحيا ومصيفاً مشهورا من مصايف الكوفة، نهر الفرات بطبيعته الخلابة ومقاهيها العديدة وحدائقه وبساتينه الممتدة الغنية على ضفة فرات الكوفة وفيها أراضي خصبه شاسعة تروى من نهر الفرات، الذي يمر فيها بطول {450كم } إضافة إلى لذلك فهي مؤهلة لان تكون من أغنى المناطق الصناعية والزراعية في العالم بالإضافة إلى أنها غنية بالموارد المعدنية في بحر النجف، وتمتاز بمناظرها الخلابة
الجميلة تقع على الضفة اليمنى لنهر الفرات الأوسط الذي يعتبر من الأنهار القديمة المعروفة في العالم الفرات نهر من أنهار الجنة والتي تتميز بعذوبة مياهها، هذه المياه التي خلق الله منها كل شيء حي,
أوجد الله في نهر الفرات مختلف المخلوقات المائية من أسماك ونباتات تجذب الأنظار والأفكار, هذه المخلوقات استطاعت التكيف كل حسب الموطن الذي يعيش فيه، فهناك من الأسماك ما يتواجد في المياه الفرات بمختلف أنواعها ويقع نهر الفرات الأوسط التاريخي { شط الهندية القديم }بزعم البعض شرق مدينة النجف الأشرف بنحو 10 كم وغرب العاصمة بغداد بنحو 156 كم .وستين كيلو متراً جنوبي مدينة كربلاء. وأرضها سهلة عالية، ترتفع المدينة عن سطح البحر بنحو 22 متراً وشاطئها الغربي أعلى من الشرقي بستة أمتار تقريباً، مما يجعلها في مأمن من الفيضانات قديماً وحديثاً ،وكلما سرنا غرباً
ارتفعت الأرض عن سطح البحر تدريجاً لتصل إ لي ستين متراً ونصف المتر، ثم تنحدر انحداراً شديداً نحو الجنوب الغربي لتمتد إلى بحيرة مالحة ضحلة عرفت ببحر النجف غرباً. كما ويحدها من الشمال ناحية الكفل { محافظة بابل } ومن الشرق ناحية السنية وناحية الصلاحية { محافظة الديوانية } ومن الغرب كري سعد ، ومن الجنوب قضاء أبي إصخير ، وناحية الحيرة،
* * * * * * * * * * *
7}- من أهم المشاهد المعروفة في مدينة الكوفة العلوية المقدسة بيت الإمام علي ابن أبي طالب { عليه السلام}. بعد مسجد الكوفة المعظم المجاور لقصر الإمارة والذي يعد من أعظم المساجد المعروفة الأربع في العالم الإسلامي.التي ي�شَد لها الرحال، ونقلت بعض الروايات إنه كان معبداً للملائكة قبل خلق النبي آدم ثم معبداً لهõ {عليه السلام}، ولعدد من الأنبياء والمرسلين وبيت النبي نوح {عليها السلام {.وللأولياء والصالحين، يعتقد الكثير من المسلمين إن مسجد الكوفة المقدسة كان مبنيين قبل هذا طبق الروايات والأحاديث المروية عن الرسول والأئمة الأطهار {عليهم السلام}. فهنا أ
قول تم ترميم وإعادة بناء مسجد الكوفة على يدي أبا الهيجاء ألأسدي لسعد بن أبي وقاص عندما بني الكوفة سنة 17هـ وكان يعرف بـ{ قصر سعد ... في عهد عمر بن الخطاب ، وقيل سنة {18 أو 19هـ} º لتكون قاعدة عسكرية للمسلمين ، ودار هجرة وعاصمة للمسلمين بدل المدائن أسسها سعد بن أبي وقاص سنة 17 هـ 638 م بأمر من عمر بن الخطاب ، بعد أن ثبت له إن بيئة المدائن قد أثرت في صحة جند العرب ، إذ كتب عمر إلى سعد ، إن العرب لا يوافقهم إلا ما وافق أبلهم ، وأمر قواده إن يرتادوا موضعاً لا يفصله عن المدينة بحر ولا عارض ، وولى التخطيط أبو الهياج عمرو بن مالك ألأسدي ، والذي دل سعد عليها هو { عبد
المسيح بن بقيلة الغساني } وكان يقال لها } سورستان } و{خد العذراء } ، وحينما مصرها العرب عرفت بالكوفة من التكوف { التجمع { وسميت كوفاني { المواضع المستديرة من الرمل } ، وكل ارض فيها الحصباء مع الطين والرمل تسمى { كوفة } ، وسميت { كوفان } بمعنى { البلاء والشر } أو { ما بين الدغل والقصب والخشب } وسميت كوفة الجند { لأنها أسست لتكون قاعدة عسكرية تتجمع فيها الجند } ومهما يكن فأن اسمها اسم عربي ، وقيل إن اسمها سرياني.
أما السريان فقد سكنوا الكوفة، حيث كانوا يسكنون الديارات التي كانت قائمة في أطراف الحيرة والنجف، وتوثقت صلاتهم بالمجتمع الإسلامي الجديد، وتعاطوا التجارة ...
* * * * * * * * * * *
8} - إذا كانت الأمم الحية تعتني بحياة عظمائها وكبارها، تقيم لهم التماثيل، وتشيد لهم النصب التذكارية، تدرس حياتهم للأجيال، لأنها ترى في ذلك دعماً لحضارتها، وتشييداً لدعوتها º فجدير بالأمة الإسلامية أن تدرس حياة أئمة أهل البيت الأطهار{عليهم الصلاة والسلام{، وتبحث عن آثارهم الطيبة الخالدة وتزور مراقدهم الطاهرة للتبرك والثواب والتقرب بها إلى الله تعالى فإنها من أعظم مظاهر الود الذي فرضه الله تعالى في كتابه المجيد للعترة الطاهرة إن مراقد هم الشريفة الموجودة في العراق بلد المقدسات يطفح منها رائحة الجنة لذا يجب على المسلم الشيعي المؤمن أن يتذكØ
�وا شيئا من أثارهم و تراثهم وحضارتهم مراقد النور الوهاجة كمثابة اللؤلؤة الأثرية �الأئمة {عليهم السلام{، سيرة وتاريخ �يجب على الأمة أن يدرسوا علومهم ويحفظوا أشعارهم ويعرفوا أخبارهم وأنسابهم في الجاهلية والإسلام ولتأخذ الأمة من علمهم وعملهم وسيرهم نموذجاً حياً يوصلها إلى الرقي والسعادة، ويحقق لها الخير المنشود، ليعود لواؤها يخفق على العالم من جديد.
* * * * * * * * * * * *
9} - موجز عن حيات وسيرة: الإمام أبو الحسن علي بن أبي طالب {عليه السلام{، ولد يوم 13 رجب 23 ق.الموافق 17 مارس 599م واستشهد في 21 رمضان 40 هـ الموافق 28 فبراير 661 م} وهو ابن عم محمد بن عبد الله نبي الإسلام وصهره و من آل بيته، وأحد أصحابه، هو رابع الخلفاء الراشدين عند السنة وأوّل الأئمّة عند الشيعة.ولد في مكة ولادته كانت في جوف الكعبة وكفله النبي حين توفي والديه وجده، أ�مّه فاطمة بن .ولد في مكة وتشير بعض مصادر التاريخ بأن ولادته كانت في جوف الكعبة [1] وكافله حين توفي والديه وجده، وأ�مّه فاطمة بنت أسد الهاشميّة. أسلم قبل الهجرة النبويّة، وهو ثاني أو ثالث الناس دخو
لا في الإسلام، وأوّل من أسلم من الصبيان. هاجر إلى المدينة المنوّرة بعد هجرة محمد بثلاثة أيّام وآخاه محمد مع نفسه حين آخى بين المسلمين، وزوجه ابنته فاطمة بنت محمد {صلى الله عليه وآله}.في السنة الثانية من الهجرة. شارك علي في كل غزوات الرسول عدا غزوة تبوك حيث خلّفه فيها محمد على المدينة. وع�رف بشدّته وبراعته في القتال فكان عاملاً مهماً في نصر المسلمين في مختلف المعارك. لقد كان علي موضع ثقة محمد فكان أحد كتاب الوحي وأحد أهم سفرائه ووزرائه.
تعد مكانة علي بن أبي طالب وعلاقته {عليه السلام{، بأصحاب محمد موضع خلاف تاريخي وعقائدي بين الفرق الإسلامية المختلفة، فيرى بعضهم أن الله اختاره وصيّاً وإماماً وخليفةً للمسلمين، وأنّ محمداً {صلى الله عليه وآله}.قد أعلن ذلك في ما يعرف بخطبة الغدير، لذا اعتبروا أنّ اختيار أبي بكر لخلافة المسلمين كان مخالفاً لتعاليم النبي محمد،{صلى الله عليه وآله}. كما يرون أنّ علاقة بعض الصحابة به كانت متوتّرة. وعلى العكس من ذلك ينكر بعضهم حدوث مثل هذا التنصيب، ويرون أنّ علاقة أصحاب محمد {صلى الله عليه وآله}.به كانت جيدة ومستقرّة. وي�عدّ اختلاف الاعتقاد حول الإمام
علي {علي عليه السلام{،هو السبب الأصلي للنزاع بين السنة والشيعة على مدى العصور.
* * * * * * * * * * *
10} - أولاد الإمام أمير المؤمنين علي: {صلوات الله عليه}: وهم ثمانية وعشرون ولداً ذكراً وأنثى : الحسن ، والحسين{عليه السلام}. وزينب الكبرى {عليه السلام}. وزينب الصغرى المكنّاة با�مّ كلثوم والمحسن السقط ا�مّهم فاطمة البتول{عليه السلام}. سيّدة نساء العالمين بنت سيّد المرسلين صلوات الله عليه وعليهما. ومحمّد الأكبر المكنّى بأبي القاسم ، ا�مّه خوله بنت جعفر بن قيس الحنفي والعبّاس ، وجعفر، وعثمان ، وعبد الله الشهداء مع أخيهم الحسين{عليه السلام}. بكربلاء ـ رضي الله عنهم ـ أمّهم ا�مّ البنين بنت حزام بن خالد بندارم ، وكان العبّاس يكنّى أبا قربة لحمله الماء لØ
�خيه الحسين {عليه السلام}. ويقال له : السقّاء ، وق�تل وله أربع وثلاثون سنة ، وله فضائل ، وقتل عبد الله وله خمس وعشرون سنة، وقتل جعفر بن عليّ وله تسع عشرة سنة.
وعمر، ورقيّة ا�مّهما ا�مّ حبيب بنت ربيعة وكانا توأمين. ومحمّد الأصغر المكنّى بابي بكر، وعبيد الله الشهيدان مع أخيهما الحسين {عليه السلام}. بطفّ كربلاء وا�مّهما ليلى بنت مسعود الدارميّة .
ويحيى ، ا�مّه أسماء بنت عميس الخثعميّة وتوفي صغيراً قبل أبيه .
وا�م الحسن ورملة ا�مّهما ا�مّ سعيد بنت عروة بن مسعود الثقفيّ .
ونفيسة وهي ا�مّ كلثوم الصغرى، وزينب الصغرى، ورقيّة الصغرى، وا�مّ هانئ ، وا�مّ الكرام ، وجمانة المكنّاة با�مّ جعفر، وا�مامة، وا�مّ سلمة، وميمونة ، وخديجة ، وفاطمة للا�مّهات أولاد شتّى .
وأعقب {عليه السلام}. من خمسة بنين : الحسن والحسين {عليه السلام}.
ومحمد والعباس وعمر رضي الله عنهم .
وفي الشيعة من يذكر أنّ فاطمة {عليها السلام}.أسقطت بعد النبي {صلى الله عليه وآله}. ذكراً كان سمّاه رسول الله{صلى الله عليه وآله}.
ـ وهو حمل ـ محسناً ، فعلى هذا يكون أولاده ثمانية وعشرون ولداً ، والله أعلم {2} .
أمّا زينب الكبرى بنت فاطمة بنت رسول الله{صلى الله عليه وآله}.
فتزوجها عبد الله بن جعفر بن أبي طالب وولد له منها: عليّ ، وجعفر، وعون الأكبر، وا�م كلثوم أولاد عبد الله بن جعفر، وقد روت زينب عن ا�مّها فاطمة{عليها السلام}.
\ أخباراً .
وأمّا ا�مّ كلثوم فهي التي تزوجها عمر بن الخطّاب . وقال أصحابنا : إنّه {عليه السلام}. إنّما زوّجها منه بعد مدافعة كثيرة وامتناع شديد واعتلال عليه بشيء بعد شيء حتّى ألجاته الضرورة إلى أن رد أمرها إلى العبّاس بن عبد المطّلب فزوّجها إيّاه {4} .
وأمّا رقيّة بنت عليّ {عليه السلام}. فكانت عند مسلم بن عقيل فولدت له عبد الله قتل بالطف ، وعليّاً ومحمّداً ابني مسلم .
وأمّا زينب الصغرى فكانت عند محمّد بن عقيل فولدت له عبد الله وفيه العقب من ولد عقيل .
وأمّا ا�مّ هانئ فكانت عند عبد الله الأكبر بن عقيل بن أبي طالب فولدت له محمّداً قتل بالطف ، وعبد الرحمن .
وأمّا ميمونة بنت عليّ {عليه السلام}. فكانت عند <عبد الله> الأكبر بن عقيل فولدت له عقيلاً.
وأمّا نفيسة فكانت عند عبد الله الأكبر بن عقيل فولدت له أمّ عقيل
وأمّا زينب الصغرى فكانت عند عبد الرحمن بن عقيل فولدت له سعدا ًوعقيلاً.
وأمّا فاطمة بنت عليّ {عليه السلام}. فكانت عند <محمّد بن> أبي سعيد؟! ابن عقيل فولدت له حميدة وأمّا أمامة بنت عليّ فكانت عند الصلت بن عبد الله بن نوفل بن الحارث بن عبد المطلب فولدت:
له نفيسة وتوفّيت عنده {4}.
!{ -ارشاد المفيد 1 : 354، كشف الغمة 1 :440 ، العدد القوية : 242 | 22 .
{2}. عين هذه العبارة وردت في ارشاد الشيخ المفيد رحمه الله تعالى {1 : 355} وقد اشرنا في هامش الكتاب المنشور محققاً من قبل مؤسستنا إلى أن العديد من المصادر تؤكد بوضوح وجود المحسن ضمن أولاد علي من فاطمة عليهما السلام ، ولم يقتصر هذا الأمر في حدود كتب الشيعة، بل إن الكثير من كتب العامة ذكرت ذلك الأمر وسلمت بوجوده من دون تعليقاً وترديد .
انظر : �الكافي 6 : 18 | 2 ، الخصال : 634 ، تاريخ اليعقوبي 2: 213، المناقب لابن شهرآشوب 3 : 358، تاريخ الطبري 5 : 153 ، أنساب الأشراف 2 : 189 ، الكامل في التاريخ 3: 397، الإصابة 3: 417 ، لسان الميزان 1: 268، ميزان الاعتدال 1: 139،القاموس المحيط 2 :55» وغيرها من المصادر المختلفة .
{3}. إن قضية تزويج أم كلثوم لعمر بن الخطاب قد خضعت وطوال القرون الماضية ولا زالت إلى كثير من النقاش والأخذ والرد ؟ ففي حين يذهب البعض إلى الطعن أصلاً في هذا الموضوع ومناقشة الروايات الناقلة له وإسقاطها ؟ ترى البعض الآخر يذهب إلى حمله على جملة من الوجوه المختلفة وتأويله إلى العديد من التأويلات المنطقية والمقنعة، وللاطلاع على مزيد من هذا النقاش والشرح تراجع الكتب المختصة بذلك والبحوث المتعلقة به
{4}.نقله ألمجلسي في بحار الأنوار 42: 93 | 21 93 | 21
* * * * * * * * * * * *
11} – بيعة الإمام علي{عليه السلام{، بالخلافة:
تاريخ البيعة:
بويــع بالخلافــة: بايع المسلمون الإمام علي{عليه السلام{، على أنّه خليفة المسلمين. سنة 25 ذو الحجّة 35ه، {656 م{، بالمدينة المنورة، وحكم خمس سنوات وثلاث أشهر وصفت بعدم الاستقرار السياسي، لكنها تميزت بتقدم حضاري ملموس خاصة في عاصمة الخلافة الجديدة الكوفة. وقعت الكثير من المعارك بسبب الفتن التي تعد امتدادا لفتنة مقتل عثمان، مما أدى لتشتت صف المسلمين وانقسامهم لشيعة الإمام على {عليه السلام{، الخليفة الشرعي، وشيعة عثمان المطالبين بدمه على رأسهم معاوية بن أبي سفيان الذي قاتله في صفين، وعائشة بنت أبي بكر ومعها طلحة بن عبيد الله والزبير بن العوام اÙ
�ذين قاتلوه في يوم الجملº كما خرج الإمام على {عليه السلام{،علي جماعة عرفوا بالخوارج وهزمهم في النهر وان، وظهرت جماعات تعاديه سموا بالنواصب. وقتل الإمام على {عليه السلام{، على يد عبد الرحمن بن ملجم المرادى ابن اليهودية في رمضان سنة 40 هـ 661 م.اشتهر الإمام على {عليه السلام{، عند المسلمين بالفصاحة والحكمة، فينسب له الكثير من الأشعار والأقوال المأثورة. كما ي�عدّ رمزاً للشجاعة والقوّة ويتّصف بالعدل والز�هد حسب الروايات الواردة في كتب الحديث والتاريخ. كما ي�عتبر من أكبر علماء الدين في عصره علماً وفقهاً إنْ لم يكن أكبرهم على الإطلاق كما يعتقد الشيعة 
�بعض السنة والصوفيّة.
* * * * * * * * * * * *
12} - كيفية البيعة:
بعد مقتل الخليفة عثمان بن عفّان، تهافت الناس على الإمام علي{عليه السلام}. يطلبون يده للبيعة، �فقالوا: إنّ هذا الرجل قد ق�تل، ولا بدّ للناس من إمام، ولا نجد اليوم أحقّ بهذا الأمر منك، ولا أقدم سابقة ولا أقرب من رسول الله{صلى الله عليه وآله}، فقال: لا تفعلوا فإنّي أكون وزيراً خير من أن أكون أميراً. فقالوا: لا والله، ما نحن بفاعلين حتّى نبايعك. قال: ففي المسجد، فإنّ بيعتي لا تكون خفيّاً، ولا تكون إلّا عن رضا المسلمين»{1}. 1. تاريخ الطبري 3/450. فتمّت البيعة في مسجد رسول الله{صلى الله عليه وآله}. بالمدينة المنوّرة.
وروي أنّه عندما بويع الإمام علي{عليه السلام{، على منبر رسول الله{صلى الله عليه وآله}، قال خزيمة بن ثابت وهو واقف بين يدي المنبر:
* * * * * * * * * * *
13} - محطات في تاريخ الكوفة: ترك الإمام علي: {عليه السّلام{، المدينة المنورة، واختار الكوفة عاصمة لخلافته، وكان ذلك لدواعي إستراتيجية وعسكرية، فلقد واجهت خلافته منذ البداية تحديات منحرفة أثارتها الفئات التي كانت تحلم بالحصول على امتيازات أكبر على حساب الشريعة، وبعدما تمادى هؤلاء في معارضتهم وعصيانهم وتمردهم على الشرعية والقائد الحق، أراد الإمام {عليه السّلام{، أن يعدّ العدة لمواجهة الأخطار المحدقة، فوجد أن المدينة لا تتوافر فيها عوامل النجاح العسكري والسياسي بعكس الكوفة، التي كانت تتميز بعدة عوامل عن المدينة منها:
• أنها كانت قادرة اقتصادياً على التموين المستمر للجيوش بما تملكه من ثروات زراعية وتجارية لقربها من بلاد الفرس.
• لقرب العراق من الشام بالنسبة إلى الحجاز، والعراقيون لهم قابلية الإغواء من قبل معاوية.
• إن من وترهم الإسلام على يد الإمام علي {عليه السّلام{، من الأمويين والتيميين والزبيريين كانوا أقل قدرة على التحرك فيها من المدينة التي لم تكن شديدة الولاء للشرعية.
• ثم إن سكان الكوفة كان يسهل عليهم التضحية لأنهم لم يتعودوا على لذائذ الحياة والدعة كما كان حال الجيل الجديد في المدينة المنورة.
لهذه الأسباب اتخذ الإمام علي {عليه السّلام{، الكوفة عاصمة لخلافته الإسلامية، وأقام فيها حتى استشهاده {عليه السّلام {،على يد العدو الأثيم ابن اليهودية عبد الرحمان بن ملجم ألمرادي ليلة 21 من شهر رمضان سنة 40 للهجرة، ودفن بالنجف الإشراف مدينة العلم والعلماء في موضع قبره الآن. وبعد استشهاد الإمام علي }ع{، بويع الإمام الحسن بالخلافة في الكوفة. مما أزعج معاوية فبادر إلى وضع الخطط لمواجهة الموقف. وأرسل الجواسيس إلى الكوفة والبصرة. ...
وجاء بعده الإمام الحسن {عليه السّلام{، خليفة للمسلمين، وبقي كذلك بالكوفة ستة أشهر ونيف ثم صار الأمر إلى معاوية بعد الدسائس والمؤامرات التي قام بها، فانتقلت حاضرة الدولة الإسلامية إلى دمشق.
وفي سنة 132هـ رجعت الكوفة إلى الواجهة بعدما أعلنت الحكومة العباسية فيها، ونودي بأبي العباس السفاح أول حاكم عباسي، ومع تأسيس بغداد سنة 145هـ على يد المنصور أخذت الكوفة تفقد مركزها السياسي والثقافي، وكان هذا إيذاناً بأفول نجمها وضعف شأنها، حيث بلغ هذا الضعف أش�دّه في أوائل القرن الرابع الهجري.
استعادت الكوفة مركزها السياسي والثقافي في عهد آل بويه الذين حكموا إيران والعراق، ووجهوا عناية خاصة إلى بعض المدن، لا سيما النجف الاشرف والكوفة وكربلاء وسامراء والمشهد ألكاظمي . وبزوال حكمهم على أيدي السلاجقة الأتراك، وتصاعد القلاقل والاضطرابات، بدأت الكوفة تفقد مركزها تدريجاً، ولا سيما بعد قيام مركزيَنِ علميين ودينيين هما النجف الاشرف ومدينة الحلة، وبانتشار أعمال الفوضى والإخلال بالأمن تدهورت حياتها الثقافية والعمرانية. وحينما زارها الرحالة ابن جبير الأندلسي سنة 580 هـ، وجدها آيلة للخراب، فكتب يقول:
« هي مدينة عتيقة البناء، قد استولى الخراب على أكثرها، فالغامر منها أكثر من العامر... وبناؤها بالآجر، ولا سور حولها، فالجامع العتيق آخرها، مما يلي شرق البلد، ولا عمارة تتصل به من جهة الشرق ». وزارها كذلك الرحالة ابن بطوطة التطواني، فكانت على الحال نفسه.
وعاشت الكوفة إلى القرن الثامن للهجرة، وهنا ابتدأ التدهور فيها حتّى أصبحت خراباً، وتحولت في العهد العثماني إلى قرية صغيرة تحتضر على شاطئ الفرات.
وفي نهاية القرن الثالث عشر هجري عاد إليها العمران ثانية لتصبح في فترة أهم ميناء على الفرات الأوسط، وأحدثت فيها البساتين الكثيرة، وخططت شوارعها، وأقيمت فيها الحدائق والقصور والأبنية الفخمة بعدما اتخذها الموسرون، من أهل النجف القريبة،ومنهم العلماء الإعلام أمثال أبا بزرك الطهراني – السيد عبد الرسول كمال الدين. – والسيد محمد الروحاني. – السيد محمود الحسيني الشارودي. - وآية الله العظمى السيد محسن الحكيم - وآية الشيخ عبد الكريم الزنجاني - الله العظمى السيد أبو القاسم الخوئي. – والشيخ علي كاشف الغطاء. – وآية الله السيد محمد باقر اصدر. - ومن العرفاء
وأرباب التصوف قطب العارفين الحاج بهار علي شاه والحاج مطهر على شاه والحاج مستور علي شاه والعارف السيد الحج ميرطاهر {رحمهم الله جميعاً وأدخلهم فسيح جنانه انه سميع مجيب} نعم الكوفة المقدسة كانت مكان إقامتهم ومحل استجمامهم، وأخذ العمران يزحف من النجف باتجاهها حتى أوشك أن يتصل ما بين المدينتين. والكوفة اليوم أصبحت قضاءً مهم تابعاً لمحافظة النجف الأشرف بعدما كانت مجرد ناحية صغيرة. وقد عمل ثلة من أهل الفضل والعلم على إنشاء جامعة علمية وإسلامية كبرى فيها منذ ثلاثة عقود غير أن محاولتهم الجادة أحبطت وصودرت ممتلكاتها، ثمّ عادت مرةً أخرى بجهودٍ مشكورة.

مصــــــــــــــــــــــادر:
مصادر البحث عن تأريخي الكوفة: مــن بطــون الكتب العربية والفارسي والانـترنيت:
{الكوفة مهد الحضارة الإسلامية } طبع في النجف الأشرف سنة 1977 م
فضل الكوفة ومساجدها محمد بن جعفر ألمشهدي.
الحائر " من إعلام القرن السادس " الهجري تحقيق محمد سعيد ألطريحي دار المرتضى بيروت – العبيري.
تاريخ الخلفاء الراشدين. الناشر: ... موسوعة الخلفاء الراشدين، محمد رضا، بيروت: المكتبة العصرية، 1426هـ/2005م. ...
المزارات المعروفة في مدينة الكوفة. تأليف :الأستاذ عباس كاظم مراد.
1} – معجم القبور ج 1 ص 258.
1} ـــ الضرائح والمزا رأت للعلامة السيد جواد شبر مخطوط ص1621.
2} – المصادر السابقة ج 1ص258.
أيام في العراق - تاريخ العراق - حضارات العراق - مراقد الأنبياء والأولياء في العراق
رحلة ابن بطوطة المسماة : تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار للشيخ شرف ... طبعة المطبعة الأزهرية مصر سنة 1346 هـ / 1928 م
النجف الأشراف | معالم النجف التراثية والاثارية | الآثار الباقية | بيت الإمام علي في الكوفة.
كتاب المراقد للشيخ حرز الدين بيت الإمام علي {عليه السلام}.ج2ص.
نبذة مختصرة عن تاريخ مسجد بَرَاثَا الشيعي في قرية بَرَاثَا القديمة في العاصمة العراقية بغداد. محمد الكوفي - 25/06/2011م - 10:44 ص | عدد القراء: 65 ...{يوجد في هذا المقال شمه مختصرة عن معركة الجمل قبل وروده
مؤسسة كاشف الغطاء/ مؤلفات آل كاشف الغطاء/ الدليل إلى العتبات المقدس.
مدينــة الكوفــة العلويــة المـقدسة عاصمة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب إمام وخليفة المسلمين.
1} – البراذري: فتوح البلدان ص 0277
2} – ماسنيون : خطط الكوفة ص06
3} �البراذري: فتوح البلدان ص 375:الطبري ج ص3ص 146 ،144 ياقوت : معجم البلدان ح7 ص 296 : الكري: معجم ماستعجم ج 4 ص 142، 152 ابن الفقية. ص 162: صفي الدين : مراصد الاطلاع ج 3 ص 0187
الحيات الاجتماعية والاقتصادية في الكوفة في القرن الأول الهجري.
النجف الاشرف عاصمة الثقافة الإسلامية 2012 - بيت الإمام علي في الكوفة.
مؤسسة كاشف الغطاء/ مؤلفات آل كاشف الغطاء/ الدليل إلى العتبات المقدسة.
{شبكة الإمام الرضا عليه السلام) ،
المتميز الإخباري: الإصدار الثاني.
لنجف الأشرف عاصمة الثقافة الإسلامية 2012 - بيت الإمام علي في الكوفة
السريان واللغة السريانية / الدكتور أسعد صوما أسعد.
إيلاف أول جريدة إليكترونية عبرية يومية. إبراهيم الحيدري.
1- ميخائـيل الكبيـر، غريغـوريوس،
تــاريخ مــارميخـائـيل الكـبيـر، تــرجمـة صليبا شمعون.
حلب : دار ماردين، 1996 }ج2 ص 2- أبو نوار، أديب }الكوفة كوفتان........{ كوفتان..{
3} - علي بن أبي طالب - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة.{3}.
كتاب إعلام الورى بأعلام الهدى ، للشيخ الطبرسي ، تحقيق مؤسسة آل البيت {عليهم السلام}.لإحياء التراث.
أولاد الإمام علي عليه السلام - موقع الميزان.
معالمها وآثارها التاريخية: قال الشيخ حرز الدين في كتاب {المراقد} ج2 ص 308 ما نصه :
الكوفة ومسجدها الأعظم.. ماضياً وحاضراً || شبكة الإمام الرضا علي السلام.
Assad Sauma:
السـريانـي بـيـن الآشـوري والآرامـي الدكـتـور أسـعـد صـومـا سـتـوكـهـولـم / السـويـد.
الأستاذ المرحوم جعفر كامل السلطاني باحث في التأريخ الإسلامي رحمة الله عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://norforward.daddyboard.com
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

المراقد والمزارات المعروفة في مدينة الكوفة المقدسة / الجزء الثاني :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

المراقد والمزارات المعروفة في مدينة الكوفة المقدسة / الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نور الأئمة عليهم السلام :: الفئة الأولى :: المدن الأسلامية المقدسة-
انتقل الى: